الاخبار العاجلةالدوليحدث اليوم

جزائريتان تتعرضان للطعن بسبب الحجاب في باريس

عرضت سيدتان جزائريتان، لهجوم بسكين، بالقرب من برج إيفل في العاصمة الفرنسية باريس.

العملية الإجرامية، التي تعرضت لها السيدتين الجزائريتين، حدثت إثر مشاداة كلامية تطورت لشتائم عنصرية وصفت فيها الضحيتين ب”العرب القذرين”، بسبب ارتدائهما الحجاب، حسب ما قالته إحدى الضحيتين.

وألقت الشرطة الفرنسية، القبض على سيدتين مشتبه فيهما، وقال مكتب المدعي العام في باريس، إنهما موقوفتان بتهمة محاولة القتل.

وإحدى ضحايا الاعتداء، اسمها كنزا، عمرها 49 عاما، فرنسية من أصل جزائري، وأمل، وتصغر صديقتها ببضع سنوات.

وقد تعرضت كنزة للطعن 6 مرات، وترقد الآن في المستشفى بسبب ثقب في الرئة، بينما خضعت أمل لعملية جراحية في إحدى يديها.وقد حظيت الحادثة بعشرات الآلاف من التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي خلال 24 ساعة، بعد انتشار مقطع فيديو، يمكن من خلاله سماع صرخات النساء ونباح كلب كان بصحبة المعتدي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق