الاخبار العاجلةحدث اليوم

كشف وتدمير مخبأ (01) للجماعات الإرهابية و(05) قنابل تقليدية الصنع

كشفت ودمرت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من البويرة والمسيلة وسكيكدة وباتنة مخبأ (01) للجماعات الإرهابية و(05) قنابل تقليدية الصنع وهذا في سياق الجهود الهادفة إلى تعزيز الأمن والسكينة في مختلف أنحاء الوطن خلال الفترة الممتدة من 17 إلى 23 فيفري 2021.

وأكد بيان وزارة الدفاع الوطني اليوم الأربعاء أنه في إطار محاربة الجريمة المنظمة ومواصلة للجهود الحثيثة الهادفة إلى القضاء على آفة الاتجار بالمخدرات ببلادنا، أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن (50) تاجر مخدرات وحجزت خلال عمليات متفرقة عبر مختلف النواحي العسكرية، كميات كبيرة من الكيف المعالج تُقدر بـ (09) قناطير و(60,5) كيلوغرام حاولت المجموعات الإجرامية إدخالها عبر الحدود مع المغرب.

في هذا الصدد، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي ومصالح الدرك الوطني وحراس الحدود بإقليمي الناحيتين العسكريتين الثانية والثالثة (16) تاجر مخدرات وضبطت (759,5) كيلوغرام من الكيف المعالج، فيما تم توقيف (34) تاجر مخدرات وحجز (201) كيلوغرام من الكيف المعالج و(46492) قرص مهلوس في عمليات مختلفة عبر نواحي عسكرية أخرى.

من جهة أخرى، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من تمنراست وعين ڨزام وبرج باجي مختار، (85) شخصا وحجزت (14) مركبة و(63) مولدا كهربائيا و(64) مطرقة ضغط و(14) جهاز كشف عن المعادن و(12) طن من خليط خام الذهب والحجارة ومعدات تفجير وكذا تجهيزات أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب، بالإضافة إلى (8,780) طن من المواد الغذائية الموجهة للتهريب، بينما تم توقيف (10) أشخاص آخرين وضبط (09) بنادق صيد و(85276) وحدة من مادة التبغ و(3059) وحدة من الألعاب النارية و(450) هاتف ذكي، خلال عمليات منفصلة نُفذت بكل من ورقلة وبسكرة والوادي وإيليزي وسطيف وتيارت وتيبازة وتندوف.

كما تمّ إحباط محاولات تهريب كميات كبيرة من الوقود تُقدر بـ (15857) لتر بكل من تبسة والطارف وسوق أهراس وبرج باجي مختار.

في سياق آخر، تمكن حراس السواحل من إحباط محاولات هجرة غير شرعية لـ (212) شخصا من بينهم (22) مغاربة كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع بكل من وهران ومستغانم وعين تموشنت وتلمسان والشلف وعنابة والطارف وسكيكدة، فيما تم توقيف (56) مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من تلمسان وسعيدة وأدرار وورقلة.

م ر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق