الاخبار العاجلةالدوليحدث اليوم

في فرنسا لا يوجد أي مجتمع سوى المجتمع الوطني

ماكرون يخاطب المسيحيين عقب اعتداء نيس:

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الفرنسيين بمختلف دياناتهم، إلى التوحد ومواجهة ما وصفه ب”محاولات التقسيم”.

وقال ماكرون، في تغريدة له مساء الخميس، عقب الإعتداء الذي وقع صبيحة اليوم قرب كنيسة “نوتر دام” بمدينة نيس، إنها المرة الثالثة التي يستهدف فيها الإرهاب الإسلاماوي مدينة فرنسية وسكانها، مصرحا: “أعرف حجم الصدمة التي تشعرون بها.. والبلد كله يحس بها وكل العالم أيضا”،

مضيفا: “لن نستسلم أمام الإرهابيين”. وذكر أنه في فرنسا لا يوجد أي مجتمع سوى المجتمع الفرنسي. وخاطب الرئيس الفرنسي، المسيحيين قائلا: “كاثوليك.. أنتم تحظون بدعم الأمة كاملة، بلدنا بجميع مقوماته، التي تتخيلونها والتي لا تتخيلونها، هي القيم التي تؤمن بهاوتكرسها أي ديانة … عزمنا منقطع النظير وسيكون لنا ردود أفعال لحماية مواطنينا”.

وأضاف ماكرون، أنه إثر تعرض فرنسا للهجوم، فقد قرر أن يتم تعبئة جنود العسكر ورفع عدد الجنود المكلفين بالحراسة من 3 آلاف جندي إلى 7 آلاف جندي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق