المجتمعالمحليحدث اليوم

فضاءات تجارية وترفيهية وثقافية قريبا بميترو الجزائر

كشف الرئيس المدير العام لمؤسسة ميترو الجزائر عمارة جواهرة ان مؤسسة ميترو الجزائر قامت بتحضير بروتوكول صحي صارم مرفوق بتدابير وقائية للحفاظ على سلامة العمال ، وكذا الاستعداد ومرافقة المسافرين خلال الرجوع للاستغلال.

وقال جواهرة امس خلال استضافته عبر التلفزيون الجزائري ، انه من بين التدابير أيضا تم توفير المحاليل المواد المعقمة وتوفير أدوات التوعية من ملصقات ، بالإضافة الى تدابير اخرى على مستوى الإدارة وورشات الصيانة وعلى مستوى الخط أيضا مشيرا ان القطارات تعمل يوميا على طول الخط للحفاظ على جاهزية العمال والعتاد ، وضمان تنقل مريح وامن، داعيا المواطنين الى اتباع الارشادات التي يتقدم عن طريق ملصقات وتوجيهات صوتية وفديوهات للسير الحسن لنقل المسافرين على المحطات ، الأرصفة وداخل القطارات ، وفي هذا السياق تشغل المؤسسة حاليا 976 عامل بين تقنيين واداريين للمهمة .

وأضاف جواهرة في ذات السياق ان المؤسسة اخذت كل احتياطاتها من خلال مراقبة المسافرين قبل ولوجهم الى المحطة ، وهو ما يؤكد انه سيكون هناك رقم ضعيف لوجود حالات مشتبهة ، كما هان هناك اطقم جاهزة للتكفل بالحالات المشتبه بها في حال اكتشاف حالات مشتبهة والتي سيتم توجيها الى الجهات المختصة، بالتنسيق مع وزارة النقل والسلطات الأمنية من جهة أخرى اكد المتحدث ان طاقة استيعاب ميترو الجزائر هي 150 الف مسافر يوميا ، و القطار الواحد بامكانه نقل 1200 مسافرين ، وبهذا الخصوص أشار انه سيتم تقليص العدد الى 50 بالمئة من المسافرين.

مضيفا ان مركز التحكم هو الساهر على سلامة العتاد وسلامة العمال والمسافرين وهو من يحضر لخروج القطارات ومعاينتها ، حيث يقوم باطلاق قطارات إضافية لمواجهة الاكتظاظ اثناء أوقات الذروة، حتى لا يكون هناك احتكاك وتجمع للمسافرين وستكون مدة الانتظار بين قطار واخر على مستوى الرصيف 4 دقائق و30 ثانية ، الامر الذي سيساعد على تقليص نسبة الإصابات .

وبخصوص التذاكر القديمة أشار جواهرة ان المواطنين الذين كان لديهم اشتراكات قبل الجائحة يتم مراسلة و الاتصال بهم فور الانطلاق لإعادة تحيين بطاقات الاشتراك لاستعادة حقهم وبخصوص الاشغال قال المدير العام لمؤسسة ميترو الجزائر ان التوسعة و الامتدادات تسيير حاليا باتجاه مطار الجزائر ، وخط براقي مرورا باخر محطة بعين النعجة ، فيما انتهت الدراسات لانطلاق الاشغال من الجانب الغربي باتجاه شوفالي عن طريق باب الواد وكشف المتحدث ان المؤسسة ستقوم بخلق فضاءات تجارية وترفيهية وثقافية مستقبلا القريب بمعية متعامليين اقتصاديين داخل المحطات وهي قيد الدراسة حاليا وسكون هناك مفاجات أخرى للمواطنين .

وأشار ذات المسؤول ان مؤسسة ميترو الجزائر “ايما” قامت بالتعاقد مع شريك اجنبي لاستغلال وصيانة ميترو الجزائر بمواصفات عالمية اوفي هذا الاطار يتم تكوين إطارات جزائر لاستلام المهمة مستقبلا ، وعند نهاية العقد في 2020 مع الشريك الأجنبي تم انشاء فرع جزائري سمي تجاريا “ميترو الحزائر” وهو من يقوم بمواصلة استغلال صيانة ميترو الجزائر بداية من الفاتح نوفمبر 2020 ، مشيرا ان ميترو الجزائر يسير حايلا من طرف إطارات جزائرية مئة بالمئة .

حفيظة نورة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق