الاقتصادي

بريد الجزائريسجّل أعلى زيادة في التّنمية البريدية عالميا

سجل تحسنا في ترتيبه الدّولي بـ46 رتبة وفقا لآخر تصنيف للاتحاد البريدي العالمي

احتلّ البريد الجزائري المرتبة 73 عالميا من أصل 170 دولة ، بعد أن احتل المرتبة 119 سنة 2019، متقدّما بـ 46 رتبة مقارنة بالسّنة الماضية، ومسجّلا بذلك أعلى زيادة في التّنمية البريدية عالميا وفقا لأحدث تقرير سنوي صادر عن الإتحاد البريدي العالمي الذي تزامن نشره واليوم العالمي للبريد المصادف لـ 09 أكتوبر2020.
وحسب البيان الصادر عن بريد الجزائر، تجدر الإشارة إلى أن هذا التصنيف تم اعداده بناء على المؤشر المتكامل للتنمية البريدية (IPD2) والذي يضمّ مجموعة من المعايير الموضوعية المتمثلة في نوعية الخدمات المقدمة في مجال توزيع البعائث على المستويين الوطني والدولي، الدقة والابتكار في مجال تقديم الخدمات البريدية المدمجة وفقا لمتطلبات المواطنين، و ذلك وفقا لأربعة متغيرات رئيسية هي الوصول والموثوقية والملاءمة والمرونة.
وحسب البيان فان هذا الترتيب الجد مشرف هو ثمرة الجهود التي بذلها عاملات و عمال البريد، التي سمحت بضمان استمرارية تقديم الخدمات لمواطنينا على الرغم من جائحة كوفيد  خلال هذه السنة 19،  على مستوى شبكة بريدية واسعة تضم أكثر من 4000  مكتب بريدي، موصولة بشبكة الألياف البصرية،  علاوة عن الخدمات الرقمية المبتكرة التي تم تطويرها، و فضلا عن النتائج الجد مشجعة المحققة في مجال الدفع الإلكتروني و القفزة النوعية و التكنولوجية المسجلة مؤخرا من خلال إطلاق آية الدفع عبر مسح رمز الاستجابة السريعة QR CODE.
أخيرا، و على الرغم من هذه النتائج المشرفة، يؤكد البريد الجزائري انه سيواصل العمل على تحسين الخدمات أكثر و سد مختلف النقائص المعاينة في هذا المجال، ذلك أن التكفل بانشغالات مواطنينا و تلبيتها يبقى دائما في صلب اهتمامات القطاع.

لمياء.ح 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق