الاخبار العاجلةالدولي

أمريكا: محاكمة الشرطي قاتل فلويد تعيد فتح جروح العنصرية العميقة

يمثُل الشرطي المتهم بقتله، أمام القضاء اليوم الإثنين في مينيابوليس، ومن المتوقّع أن تشهد الولايات المتحدة محاكمة استثنائية على أكثر من صعيد.

وقبل انطلاق المحاكمة، سار الآلاف في شوارع مينيابوليس، شمال الولايات المتحدة، الأحد خلف نعش أبيض مغطى بورود حمراء للمطالبة بـ”العدالة” عشية محاكمة الشرطي ديريك شوفن المتهم الرئيسي في قضية مقتل الأمريكي من أصول أفريقية جورج فلويد.

والحشد المتنوع الذي ظل طوال الوقت صامتا خلال تكريم فلويد، لم يخرج عن صمته سوى لترديد عبارة “لا عدالة، لا سلام!”.

وقد أعاد حادث قتل الرجل الأسود، البالغ 46 عامًا، فتح جروح العنصرية العميقة في أميركا.

 كما فرضت تدابير أمنية مشددة، وسيشارك مدّعون عامّون من الأبرز في مجالهم.

وحسب مواقع إعلامية أمريكية، فإن الولايات المتحدة تسعى لأن تكون محاكمة ديريك شوفين بمستوى الرهانات المحيطة بهذه “القضية الجنائية عالية الرمزية”، بحسب نيل كاتيال، الذي سيتولى توجيه الاتهام إلى الشرطي، ويعتبر كاتيال هذه القضية “من الأكثر أهمية في التاريخ الأميركي”.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق